مركز الإعلام المجتمعي ينفذ جلسة استماع لمناقشة المشاكل المتعلقة بمحطات تحلية المياه العامة والسبيل

غزة مركز الإعلام المجتمعي سبتمبر 2022

عقد مركز الإعلام المجتمعي (CMC)، جلسة استماع حول “المشاكل المتعلقة بمحطات تحلية المياه العامة والسبيل، ودور المؤسسات الرسمية والحكومية وحدود مسؤوليتها فيها”. وجرت الجلسة في محافظة غزة. بمشاركة ممثلين من أصحاب الواجب؛ وهم المهندس مازن البنا، ممثلاً عن سلطة المياه وجودة البيئة، والمهندس خالد الطيبي، ممثلاً عن وزارة الصحة الفلسطينية، والمهندس نافذ الكحلوت، ممثلاً عن وزارة الاقتصاد الفلسطينية. وشارك أيضاً مجموعة من النشطاء الشباب والناشطات الشابات، والإعلاميين والإعلاميات المهتمين/ات بواقع المياه، وممثلين وممثلات عن المؤسسات الأهلية العاملة في قطاع المياه. وتم بث الجلسة مباشرةً على منصتي فيسبوك وانستغرام.

وفي كلمة ترحيبية، قالت عندليب عدوان، مديرة مركز الإعلام المجتمعي CMC، أن الجلسة تأتي ضمن أنشطة مشروع “نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان بشكل أفضل في جنوب الضفة الغربية، والقدس، وقطاع غزة – ماء وأرض”، الممول من الاتحاد الأوروبي والمنفذ من معهد الأبحاث التطبيقية – القدس (أريج)، وشركاؤه مؤسسة تنمية وإعلام المرأة – تام، ومركز مصادر التنمية الشبابية – الخليل (YDRC).

ويهدف مشروع ماء وأرض إلى تعزيز دور المجتمع المدني الفلسطيني في حماية ومراقبة حقوق الإنسان، وخاصة الحق في المياه، حيث يسعى مركز الإعلام المجتمعي CMC من خلال المشروع إلى تسليط الضوء على واقع الحق في المياه كحق من حقوق الإنسان الأساسية، والانتهاكات التي يتعرض لها هذا الحق في فلسطين، وتحديداً قطاع غزة. حسب عدوان.

واستكملت عدوان “نوفر في جلسة استماع “المشاكل المتعلقة بمحطات تحلية المياه العامة والسبيل” مساحة للحوار بين الجهات المسؤولة، والمواطنين/ات، لمناقشة واقع تحلية مياه الخزان الجوفي، لاسيما في ظل شح مصادر المياه في قطاع غزة، ونوهت إلى أن موضوع الجلسة جاء بناءً على ورقة حقائق أصدرها مركز الإعلام المجتمعي في شهر يونيو من العام الجاري، والموسومة بعنوان “تحلية المياه في قطاع غزة بين الواقع والمأمول” حيث تتناول الورقة المشاكل الناجمة عن اللجوء إلى تحلية مياه الخزان الجوفي كأحد الحلول لأزمة المياه.

وقام بتيسير جلسة الاستماع، الباحث الحقوقي ومُعد ورقة الحقائق، يوسف بعلوشة، مُوضحاً هدف الجلسة، وأهميتها، ومحاورها، حيث ركزت في المحور الأول على دور سلطة المياه وجودة البيئة في قضية تحلية مياه الخزان الجوفيوآليات الرقابة عليها، ومدى مناسبتها للاستخدام، فيما ناقش المحور الثاني، آلية فحص جودة مياه محطات السبيل والمحطات العامة، وأوقات إجراء الفحص، وتناول المحور الثالث، أسعار كوب المياه المحلاة، وعملية تسعيرها، وكيف يتم ضبط أسعارها، وفي كافة المحاور، عرض المتحدثون دور الجهات الرسمية التي يمثلونها في معالجة المشاكل الناجمة عن انتشار محطات تحلية المياه العامة والسبيل.

ومن جهتهم تساءل المشاركون/ات عن مستوى رقابة الوزارات وسلطة المياهوجودة البيئة على معايير حفر الآبار ومتابعة عملها، ومسؤوليتها في تنظيمعملية حفرها، كما أوصوا بتشديد الرقابة، وتعزيز التنسيق بين الوزاراتوالجهات ذات العلاقة بتحلية مياه الخزان الجوفي. وكان في نقاش المحاور والإجابة عن تساؤلات واستفسارات المشاركين/ات، ممثل سلطة المياه وجودة البيئة المهندس مازن البنا، وممثل وزارة الصحة الفلسطينية، المهندس خالد الطيبي، وممثل وزارة الاقتصاد الفلسطينية، المهندس نافذ الكحلوت.

وضمن سياق مشروع ماء وأرض نفذ مركز الإعلام المجتمعي CMCأكثر من 40 ورش توعية حول الحق في المياه، وترشيد استهلاك المياه، في المناطق المهمشة داخل محافظات قطاع غزة الخمس، بمشاركة حوالي 900 شخص من كلا الجنسين بإعاقة وبدون إعاقة، ومن كافة الفئات العمرية، وتحديداً المزارعين/ات وربات البيوت، ونفذ مؤخراً 10 ورش توعية حول دور الحوكمة الرشيدة في تعزيز الحق في الوصول العادل لموارد المياه، كما أطلق مؤخراً تقرير بعنوان “رصد الانتهاكات الإسرائيلية في الحق في المياه والصرف الصحي وارتباطه بحقوق الإنسان في قطاع غزة”، ويستعد خلال الفترة القادمة لبث حلقتين إذاعيتين تناقش موضوعات مختلفة في الحق في المياه.

يُذكر أن مركز الإعلام المجتمعي (CMC) هو مؤسسة أهلية تعمل بقطاع غزة منذ عام 2007، تسعى لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، وتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الإعلامية ضمن النهج القائم على حقوق الإنسان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى