مركز الإعلام المجتمعي يُشارك في الإضراب العابر للحدود مع مؤسسات تحالف أمل لمناهضة العنف ضد المرأة

غزة – مركز الإعلام المجتمعي – يونيو 2022

شارك مركز الإعلام المجتمعي في الإضراب العابر للحدود مع مؤسسات تحالف أمل لمناهضة العنف ضد المرأة، حيث نفذ وقفة احتجاجية وأغلق مكتبه تنديداً بصمت المؤسسات الرسمية على ظاهرة تعنيف وقتل النساء في فلسطين والوطن العربي، ورفضاً لكافة أشكال العنف التي تتعرض لها النساء الفلسطينيات والعربيات، ومُطالبةً بتوفير وضمان الحماية للنساء اللواتي يتعرضن للعنف والناجيات منه.

وبدورها وضحت عندليب عدوان، مديرة مركز الإعلام المجتمعي، “وقفتنا اليوم في مركز الإعلام المجتمعي نحن وكل المؤسسات الأهلية النسوية والحقوقية في قطاع غزة تنديداً واستنكاراً لتصاعد ظاهرة القتل ضد النساء التي تُمارس في فلسطين والمنطقة العربية”.

فيما قالت إيمان زعرب، منسقة مشروع في CMC، “زميلاتي في مركز الإعلام المجتمعي يقفن وقفة احتجاج على تزايد العنف ضد المرأة، ونطالب بإقرار قانون حماية الأسرة من العنف حتى نقضي على جذور العنف بالمطلق”.

وفي سياق متصل نوهت فدوى عبد الله، منسقة مشروع، إلى أن ارتفاع عدد ضحايا جرائم القتل ضد النساء في المنطقة العربية يعبر عن حالة من التراجع على المستوى السياسي والثقافي والاجتماعي وخاصةً الثقافي الذي يُعبر عن الحاضنة الأساسية للنساء. وأضافت “لذلك نطالب بأن يكون هناك مواقف جادة على الصعيد المجتمعي والثقافي والسياسي لمساندة النساء واحتضانها داخل مجتمعاتها”.

يُذكر إلى أن مركز الإعلام المجتمعي (CMC) هو مؤسسة أهلية تعمل في قطاع غزة منذ عام 2007، تسعى لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، وتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الإعلامية ضمن النهج القائم على حقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى