"أكاديميات يتمتعن بحقوق وفرص متساوية"..

يوم ترفيهي يعقده مركز الإعلام المجتمعي بالتعاون مع جامعة الأقصى ضمن فعاليات يوم المرأة العالمي

غزة – مركز الإعلام المجتمعي – مارس 2022

“لما قررت أشارك باليوم الترفيهي، ما توقعت أبداً يكون بهذا القدر من المتعة والتميز والاختلاف ببرنامجه والمشاركات فيه، كانت مساحة حُرة وسط روتين الحياة، في أجواء تخييم خلوية امتازت بالانسجام والعمل مشترك، أتمنى أن يستمر مركز الإعلام المجتمعي في عقد مثل هذه اللقاءات”، تقول الأكاديمية وسام العقاد، إحدى المشاركات في اليوم الترفيهي “أكاديميات يتمتعن بحقوق وفرص متساوية”.

وقالت خلود السوالمة، مديرة المشاريع في CMC، “عقد مركز الإعلام المجتمعي اللقاء في قرية جامعة الأقصى بغزة في مواصي خانيونس جنوب قطاع غزة، في إطار سلسلة أنشطة وفعاليات ينفذها CMC على امتداد شهر مارس على شرف يوم المرأة العالمي، ويأتي النشاط ضمن أنشطة المرحلة الثانية من مشروع “تعزيز ثقافة احترام حقوق المرأة في المؤسسات الأكاديمية – احترمها” بالشراكة مع مؤسسة هينرش بل الألمانية.

ورحب د. إياد عبد الجواد عميد التعليم المستمر في جامعة الأقصى بالحضور من الأكاديميات وطاقم مركز الاعلام المجتمعي وممثلات مؤسسات أهلية نسوية، مشيداً بفكرة اليوم، ومؤكداً على التعاون المثمر مع مركز الاعلام المجتمعي.

وفي كلمتها الافتتاحية شكرت عندليب عدوان، مديرة مركز الإعلام المجتمعي جامعة الأقصى، ورحبت ب 80 أكاديمية وناشطة نسوية مُشاركة في اليوم المفتوح، ووجهت لهن تهنئة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، مُشيدة بإنجازاتهن، وأدوارهن في الحياة الفلسطينية على كافة المستويات، وأكدت على ضرورة استمرار النضال النسوي الحقوقي حتى تحقيق العدل والمساواة اليوم من أجل غدٍ مستدام.

وأوضحت عدوان أن مركز الإعلام المجتمعي يعقد اليوم المفتوح “أكاديميات يتمتعن بحقوق وفرص متساوية” بالتعاون مع جامعة الأقصى بغزة، بهدف دعم هيئة الأكاديميات الفلسطينيات PAC، والتي عمل CMC على تأسيسها قبل عامين، ويستمر في تدعيم مأسستها للعام الثالث على التوالي، كما ويهدف إلى توفير مساحة تعارف وتشبيك بين الأكاديميات والناشطات النسويات.

ومن جهته رحب أ.د. أيمن صبح، القائم بأعمال رئيس جامعة الأقصى، بكافة المشاركات، وعبّر عن سعادته بتفاعل الأكاديميات والناشطات مع برنامج اليوم المفتوح، وأكد على انفتاح جامعة الأقصى على التعاون مع مركز الإعلام المجتمعي، ودعم المرأة في كافة مناحي الحياة لاسيما في المؤسسات الأكاديمية.

وشمل اليوم الترفيهي، فقرات متنوعة، لاقت تفاعل وحماس كبير من الأكاديميات والناشطات المُشاركات، بدأت بتحضير فطور شعبي، وأنشطة تعارف وكسر جمود، ثم جلسة نقاش حول حقوق المرأة في المؤسسات الأكاديمية، يسرتها د.سامية الغصين، وورشة حول مفاهيم النوع الاجتماعي  يسرتها أ. ميرفت الزقزوق، وجلسة تعريفية بهيئة الأكاديميات الفلسطينيات PAC وأهدافها، وأهمية الانضمام لها، تشارك في تيسيرها د.عبير ثابت، وأ.حنان صيام، وأشرف د. محمود الناطور على ترتيب وتنسيق اليوم المفتوح بالتعاون مع طاقم مركز الاعلام المجتمعي والذي تضمن أيضاً فقرات الأنشطة الترفيهية، التي تخللها جلسات غناء شعبية، واعداد الطعام للغذاء ما ساهم في خلق أجواء انسجام بين المشاركات.

من الجدير بالذكر أن مركز الإعلام المجتمعي كان قد وقع مذكرة تفاهم مع جامعة الأقصى قبل عدة أشهر تؤكد على تعاون الطرفان في سبيل تطوير وتمكين الأكاديميات وطلبة الجامعة من الجنسين، وتعزيز ثقافة احترام حقوق المرأة في جامعة الأقصى.

هذا ويذكر أن مركز الاعلام المجتمعي مُستمر في تنفيذ سلسلة أنشطة وفعاليات بمناسبة الثامن من آذار يوم المرأة العالمي، على امتداد شهر مارس 2022 حيث بدأ فعالياته يوم السابع من آذار بحملة مناصرة رقمية تحت وسم الحماية حق، وينوي عقد احتفالية واسعة لإطلاق تطبيق الموبايل الذي أصدره بهدف تسهيل وصول النساء ضحايا العنف المبني على النوع الاجتماعي والناجيات منه إلى المؤسسات مقدمة الخدمات في القطاعات المختلفة، بالإضافة لنشاط جلسة استماع مع مسؤولين/ات حول قضايا العنف المبني على النوع الاجتماعي وحماية النساء منه.

يُذكر أن مركز الإعلام المجتمعي هو مؤسسة أهلية تعمل في قطاع غزة منذ عام 2007، تسعى لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، وتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الإعلامية ضمن النهج القائم على حقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى