حول آليات وصول المرأة إلى العدالة والأمن.. مركز الإعلام المجتمعي ينفذ 10 ورشات توعية في محافظات قطاع غزة

غزة – مركز الإعلام المجتمعي – ديسمبر 2021

“استفدت جداً من الورشة، عرفت حقوقي كامرأة وزوجة، وإن تأخرت في معرفتها إلا أنني قررت بعد هذا اللقاء أن أُعَلّم بناتي وسيدات أخريات كيفية الحصول على حقوقهن والمطالبة فيها، خاصة وأننا كنساء في المناطق الشرقية نواجه تمييز كبير في الحصول على الحقوق لصالح الرجال”، تقول إحدى السيدات المشاركات في ورشات التوعية حول “آليات وصول المرأة إلى العدالة والأمن” التي ينظمها مركز الإعلام المجتمعي في كافة محافظة قطاع غزة بدعم من برنامج سواسية.

وتأتي ورش التوعية تلك في إطار أنشطة مشروع “حشد المجتمع والإعلام لتعزيز وصول النساء إلى العدالة والأمن في قطاع غزة” ضمن المرحلة الثانية من مشروع سواسية، البرنامج المشترك بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP، وهيئة الأمم المتحدة للمرأة UN-WOMAN، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة اليونيسيف لتعزيز سيادة القانون في دولة فلسطين.

ويهدف مشروع “سواسية” إلى تحسين وصول المرأة إلى العدالة لتعزيز حقوقها من خلال جهود المناصرة والتوعية والعمل على رفع الوعي بمفاهيم العدالة بين الجنسين، وحقوق الإنسان والمرأة في الاتفاقيات الدولية ومناهضة العنف المبني على النوع الاجتماعي، وكذلك رفع مستوى الوعي المجتمعي بأهمية الوقاية من الجرائم الإلكترونية، بالإضافة إلى تعزيز التثقيف المدني للأطفال والشباب.

وتقول خلود السوالمة منسقة المشروع، أن مركز الإعلام المجتمعي CMC عقد 10 ورشات توعية في المناطق المهمشة في قطاع غزة حول “آليات وصول المرأة إلى العدالة والأمن”، شاركت فيها أكثر من 300 امرأة بإعاقة وبدون إعاقة، ومن كافة المراحل العمرية، منهن ربات بيوت، وجامعيات، وعاملات.

وقامت بتيسير الورشات مجموعة إعلاميات وحقوقيات، شاركن في المرحلة الأولى من مشروع سواسية، تلقين خلالها تدريبات مكثفة ساهمت في تطوير معارفهن ومهاراتهن وقدراتهن في مناصرة حقوق المرأة ورفع الوعي حولها، وهن أنسام القطاع، ووفاء الأغا، وفرح الحلو، وعزة أبو زايد، وسهاد الربايعة، وظريفة أبو قورة، وهديل فرحات، وخديجة أبو مطر، وريهام ياسين.

وركزت الميسرات خلال اللقاءات على تعزيز وعي المشاركات بآليات وصول المرأة إلى العدالة والأمن في قطاع غزة، والعدالة بين الجنسين، وكذلك تم تناول مفاهيم حقوق الإنسان، وحقوق الإنسان للمرأة في القوانين والاتفاقيات الدولية والمحلية، بالإضافة إلى مفهوم النوع الاجتماعي، والعنف المبني عليه.

 ونُفذت الورش بالتعاون مع عدد من الجامعات والمؤسسات الشريكة في محافظات رفح، وخانيونس، والوسطى، وغزة، والشمال، ومنها هيئة دار الشباب للثقافة والتنمية، وجمعية الشمال للتنمية والتطوير المجتمعي، وجامعة الأزهر، وجمعية الحق في الحياة لذوي متلازمة داون والتوحد، وجمعية ارتقاء للتنمية المجتمعية، وجمعية قطوف الخير، وجمعية الفجر الشبابي، وجمعية مجددون التنموية الخيرية، ومركز يافا الشبابي.

يُذكر أن مركز الإعلام المجتمعي (CMC) مؤسسة أهلية تعمل بقطاع غزة منذ عام 2007، تسعى لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، وتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الإعلامية ضمن النهج القائم على حقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى