الرئيسية / أخبار المركز / مركز الإعلام المجتمعي يختتم مشروع “مهرجان أفلام حقوق المرأة والشباب”

مركز الإعلام المجتمعي يختتم مشروع “مهرجان أفلام حقوق المرأة والشباب”

 

غزة- مركز الإعلام المجتمعي (CMC)

اختتم مركز الإعلام المجتمعي (CMC)، أنشطة مشروع “مهرجان أفلام حقوق المرأة والشباب”، والذي ينفذ للعام التاسع على التوالي، الممول من قبل (CCFD).

وذكرت عندليب عدوان مديرة مركز الإعلام المجتمعي (CMC) أن جميع أنشطة مشروع “مهرجان أفلام حقوق المرأة والشباب” قد اختتمت اليوم، بعد تنفيذ آخر عرض للأفلام الوثائقية السينمائية الأربعة، بمركز يافا الشبابي بمدينة خان يونس جنوب القطاع.

وأضافت: ” نفذنا خلال تسعة أشهر وهي مدة المشروع، ثمانية عروض للأفلام التي تم إنجازها خلال المشروع من قبل مخرجين شباب وشابات، نفذوها بشكل كامل”.

وبيَنت عدوان أن المركز (CMC) في العام الماضي2020م، أعلن عن استقطاب أفكار لأفلام تعالج وتناقش قضايا المرأة والشباب حيث تم استقبال العديد من الأفكار وتم اختيار أربعة أفكار للأفلام، منوهة إلى أن هناك الكثير من المعيقات التي واجهت المخرجين أثناء عملية إنتاج الأفلام، وتم تجاوز هذه العقبات والانتهاء من إنتاجها، بطريقة جميلة وطرحت قضايا هامة.

وأشارت عدوان أن المشروع تخلله تنظم مهرجان مركزي في مدينة غزة، وأربعة عروض واسعة الحضور في باقي محافظات القطاع، حيث تم عرض الأفلام ونقاشها بعد العرض.

وتطرقت الأفلام إلى إبراز القضايا الحياتية راهنة التي تواجه الشباب من الجنسين، مثل قضية البطالة المتفشية بمعدلات عالية بين الشباب، وقضايا العنف التي تواجهها النساء في قطاع غزة، بالإضافة للانتهاكات الواسعة التي تطال حقوق الإنسان والمرأة والحريات العامة بشكل عام.

وتم عقد جميع العروض والمهرجان، بالتعاون مع المؤسسات الأهلية والقاعدية الشريكة لمركز الإعلام المجتمعي (CMC) في جميع المحافظات، وبضمنها المناطق المهمشة والحدودية في محافظات غزة الخمس.

وهدف المشروع إلى إبراز إبداعات الشباب/ات في مجال السينما وصناعة الأفلام، وتضمين نظرتهم لواقعهم المعاش ورؤيتهم للحياة والمستقبل، والكشف كذلك عن مواهبهم وتنميتها وتشجيعها، والاحتفاء بها وتقديمها للجمهور، الى جانب تعزيز حقوق المرأة والشباب في قطاع غزة من خلال رفع وعي المجتمع اتجاه الأفلام المطروحة وإتاحة مساحة لنقاشها مع الجمهور ومع المسؤولين وصناع القرار كذلك.

ومن جانبهم أكد المشاركون/ات من الحضور وجمهور العروض الذين ناقشوا الأفلام أن هذه الأفلام تجسد الواقع الفلسطيني وتناقش قضايا مهمة، وأن قطاع غزة بحاجة للمزيد من إنتاج الأفلام، وتفعيل دور السينما بشكل أكبر، لتوصيل هموم الشباب والمرأة للجهات المعنية، على أمل إحداث تغيير مجتمعي في المستقبل.

يذكر أن مركز الإعلام المجتمعي (CMC) مؤسسة أهلية تعمل في قطاع غزة ويسعى لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، وتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الإعلامية وضمن النهج القائم على حقوق الإنسان.

 

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*