مهرجان أفلام حقوق الإنسان المنفذ من قبل مركز الإعلام المجتمعي يجوب محافظات قطاع غزة

غزة – أغسطس/2018-  جاب مهرجان أفلام حقوق الإنسان الذي يحمل عنوان ” حقوق الطلائع في الوقت الضائع ” جميع محافظات قطاع غزة، ويأتي هذا المهرجان ضمن فعاليات مشروع “المدافعون عن حقوق الشباب يصنعون التغيير”  الذي ينفذه مركز الإعلام المجتمعي(CMC)  بالتعاون مع جمعيتي يبوس الخيرية وتنمية الشباب، وبالشراكة مع مؤسسة إنقاذ المستقبل الشبابي، وبتمويل من الاتحاد الأوروبي محافظات قطاع غزة

وعقد المهرجان ومعرض الصور في غزة ورفح ودير البلح، بحضور ممثلي المؤسسات المحلية وعدداً كبيرا من النشطاء في المجتمع المدني بكافة اختصاصاته، والجمهور العام المحلي خاصة الشباب والنساء.

ويهدف المهرجان إلى توصيل رسالة حول وضع حقوق الإنسان في قطاع غزة، والتركيز على المشاكل التي يعاني منها القطاع  مثل: انقطاع الكهرباء، تلوث مياه البحر، عمالة الأطفال، ارتفاع تكاليف الدراسة الجامعية، وذلك من خلال صور وافلام موبايل قصيرة نفذها الطلائع المشاركة في المشروع.

وقال عبد الرحمن نصار منسق المشروع : ” لقد أصبح للصورة تأثير كبير في حياة الناس، ولهذا كان المهرجان ومعرض الصور أفضل وسيلة لإظهار رسالتنا، التي تنقل بأمانة ما نعايشه من واقع”

وأضاف نصار: أن ” الطلائع تلقوا تدريبات مكثفة في صناعة أفلام الموبايل من حيث كتابة السيناريو، والتصوير، والاخراج، والمونتاج مع أفضل المدربين، وهذا كان واضحاً في جودة ومضمون الأفلام والصور التي عرضت في المهرجان”.

ونوه نصار إلى أن:  ” مشروع المدافعون عن حقوق الشباب يصنعون التغيير الممول من الاتحاد الأوروبي،  يهدف إلى تعزيز مفاهيم الديمقراطية وحقوق الإنسان والمساواة لدى الشباب، وتعزيز قدراتهم في صنع القرار والدفاع عن حقوقهم الاساسية”.

ومن جانبها قالت احدى زائرات المهرجان: إن “جميع الأفلام والصور التي شاهدناها أعمال فريدة، وجميع الأفكار مميزة وتسلط الضوء على كافة المشاكل التي يعاني منها قطاع غزة”.

وترى زائرة اخرى أن طريقة عرض اللوحات الفوتوغرافية يضيف مزيداً من الجمال عليها ويدفع  إلى التفكير بالمشاعر والحالة الإنسانية التي يسعى الطلائع للتعبير عنها في كل صورة.

وسيتم على هامش المعرض تنظيم جلسات مساءلة تفاعلية حول الانتهاكات بحق الشباب  في قطاع غزة مع أشخاص من ذوي العلاقة وأصحاب القرار.

الجدير بالذكر أن مركز الإعلام المجتمعي (CMC)  مؤسسة أهلية تعمل في قطاع غزة منذ عام 2007 ويسعى مركز الإعلام المجتمعي لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، وتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الاعلامية وضمن النهج القائم على حقوق الإنسان

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى