مركز الإعلام المجتمعي يبدأ تنفيذ ورش توعية حول حرية التعبير والرأي للنساء في قطاع غزة

غزة- يوليو/2018 – بدأ مركز الإعلام المجتمعي– فلسطين، تنفيذ ورش توعية حول حرية التعبير والرأي للنساء في قطاع غزة، وتأتي هذه الورش ضمن أنشطة مشروع “الشابات يناصرن حقوقهن كحقوق إنسان” الممول من مؤسسة WACC  الكندية.

وقالت منسقة المشروع خلود السوالمة: “مركز الإعلام المجتمعي سينفذ 10 ورش توعية حول حرية التعبير والرأي للنساء في قطاع غزة بالتعاون مع المؤسسات القاعدية العاملة في مختلف محافظات قطاع غزة، وتستهدف الورش 500 من الشباب/ات ضمن الفئة العمرية 18 إلى 35 ، لتوعيتهم بحق المرأة في التعبير عن الرأي وتحفيزهم لدعمها والمطالبة بحقها وجذب انظار المسؤولين لضمان حماية حق المرأة في حرية التعبير”

وأضافت السوالمة أن: ” الصحفيات المشاركات في مشروع “الشابات يناصرن حقوقهن كحقوق إنسان” اللواتي تم تمكينهن بالمعارف والمهارات اللازمة بحيث يصبحن قادرات على القيام بتيسير الورش من أجل المساهمة في تحسين قدرة غيرهن من النساء على المطالبة بحقوقهن في قطاع غزة.

ويذكر أن المحامي والناشط في في مجال حقوق الإنسان، محمد سرور، قام بتدريب الصحفيات على تخطيط وادارة ورش عمل ناجحة ومؤثرة في مجال حقوق الإنسان،  بالإضافة إلى تقديم معلومات متنوعة حول مفهوم حرية الرأي والتعبير”.

ونوهت  السوالمة إلى  أن: “مركز الإعلام المجتمعي ركز في المرحلة الأولى من المشروع على إعداد كوادر اعلامية مدربة تساهم في تحسين مشاركة النساء الشابات في حملات المناصرة المطالبة بحقوقهن في قطاع غزة، وذلك من خلال تنفيذ 50 ساعة تدريبية في موضوعات متنوعة منها، حقوق الإنسان والشرعة الدولية للحقوق الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والمدنية، الحشد والمناصرة، مهارات التفاوض وحل النزاعات، الكتابة الصحفية من منظور حقوقي، حق المرأة في التعبير والتجمع السلمي للمطالبة بحقوقها.

الجدير بالذكر أن مركز الإعلام المجتمعي (CMC) مؤسسة أهلية تعمل قطاع غزة منذ عام 2007. ويسعى مركز الإعلام المجتمعي لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، ولتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الاعلامية وضمن النهج القائم على حقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى