الرئيسية / أخبار المركز / جلسات توجيهية حول الآليات الجديدة لمناهضة العنف ضد المرأة ينفذه مركز الإعلام المجتمعي

جلسات توجيهية حول الآليات الجديدة لمناهضة العنف ضد المرأة ينفذه مركز الإعلام المجتمعي

بدأ مركز الإعلام المجتمعي CMC  تنفيذ جلسات توجيهية حول الآليات المطورة المقترحة  لمناهضة العنف ضد المرأة، والتي تأتي ضمن أنشطة مشروع ” مناهضة العنف ضد المرأة مسؤوليتك – ساندها – المرحلة الثانية” الممول من مؤسسة هينريش بول الألمانية، وذلك بحضور ممثلين/ات مؤسسات المجتمع المدني ومحامين/ات وناشطين/ات في مجال مناهضة العنف ضد المرأة.

وقالت منسقة مشروع “ساندها “، عبير أبو النجا: ” ينفذ مركز الإعلام المجتمعي (5) جلسات توجيهية بالتعاون مع المؤسسات القاعدية العاملة في قطاع غزة، والتي شاركت في الحلقات الدراسية التي نفذت في المرحلة الأولى من المشروع، من أجل عرض الآليات المطورة والجديدة المدرجة في الدراسة البحثية  – الدليل  حول “الجهود المبذولة من قبل مؤسسات المجتمع المدني في مكافحة ظاهرة العنف ضد المرأة”، والذي أعده مركز الإعلام المجتمعي على يد فريق من الباحثين تم اختيارهم من قبل لجنة استشارية مكونة من حقوقيين وإعلاميين متخصصين“.

وأشارت أبو النجا إلى “أن الهدف الأساسي من مشروع “ساندها” هو معرفة أسباب الفجوة والتراجع في أوضاع المرأة وازدياد نسبة ظاهرة العنف ضدها على الرغم من العمل المكثف والجهود الكبيرة التي تبذلها المؤسسات الأهلية والنسوية خاصة، ودراسة هذا الأمر ووضع الملاحظات والتوصيات بهدف جسرها. بالاضافة لذلك يسعى المشروع الى مناصرة جهود مؤسسات المجتمع المدني في مكافحة ظاهرة العنف، والإسهام فيها من خلال وسائل الإعلام وحملات التوعية، وتثقيف الرجال باعتبارهم فئة مستهدفة بشكل أساسي“.

وكانت أهم المحاور التي طرحت في الجلسة التوجيهية، مناقشة كيفية إدراج الآليات الجديدة في خطة عمل المؤسسات النسوية القائمة على نبذ العنف ضد المرأة، وطرق تحقيق هدف القضاء على أوجه التحيز والتمييز والعادات العرفية وكل الممارسات القائمة على الاعتقاد بكون أي من الجنسين أدني أو أعلى من الآخر.

الجدير بالذكر أن مركز الإعلام المجتمعي (CMC) مؤسسة أهلية تعمل قطاع غزة منذ عام 2007. ويسعى مركز الاعلام المجتمعي لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، ولتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الاعلامية وضمن المنهجية المعتمدة على حقوق الإنسان.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*