الرئيسية / مساحة الرأي / حكايا المخيم الفلسطينيّ – نهر البارد

حكايا المخيم الفلسطينيّ – نهر البارد

 أحلامه وعمره وسنوات عذابه وأعوام غربته تنهار كلّها أمام عينيه مع تفجير بيته أمام عينيه في مخيّم (نهر البارد) في لبنان إثر صراعات داخليّة وخارجيّة دامية،يلخّص كلّ ما يجري في كلمتي مؤامرة وخيانة.

    كلّ ما أنجزه في حياته يتلخّص في بناء منزل من الطّوب الأحمر من أربعة طوابق ليأوي فيه أسرته وأسرتي أخويه وأمّه وأخته العانس المريضة.

 هاهو عالمه وسعيه وسنين طويلة من عمره ينهار أمام عينيه مع انهيار منزله.يجلس على كرسي خيزران أعرج القدم ملوّح اللّون من شمس طرقته لسنين،يشرع يدخّن سجائره،لا يأبه بأحلام أو ندم أو حزن،ويشرع يفكّر في خطّة محتملة لبناء بيت جديد في زمن قادم،فهو لا يقبل بالخسائر أبداً.

الأديبة الأردنية/د.سناء الشعلان.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*