الرئيسية / أخبار المركز / مركز الاعلام المجتمعي يعقد تدريبا حول الأمن الرقمي وحماية الخصوصية للإعلاميات الشابات

مركز الاعلام المجتمعي يعقد تدريبا حول الأمن الرقمي وحماية الخصوصية للإعلاميات الشابات

 

غزة- افتتح مركز الإعلام المجتمعي (CMC)، صباح اليوم الاثنين، مخيم “الأمان الرقمي للنساء الشابات”، ضمن أنشطة مشروع “تشجيع محو الأمية الرقمية بين النساء والفتيات في قطاع غزة” بالشراكة مع مؤسسة WACC الكندية.

ويشارك في المخيم التدريبي 25 شابة من كافة محافظات قطاع غزة، حيث، سيستمر ثمانية أيام متواصلة، مع اعتبار إجراءات التباعد الاجتماعي للوقاية من الإصابة بالوباء، ويقوم على الدورة ويقدمها المختص في الاعلام الاجتماعي والأمان الرقمي، سلطان ناصر جحا.

ويهدف المخيم التدريبي إلى تميكن الشابات من خريجات الإعلام بمهارات استخدام منصات الوسائط الرقمية بشكل آمن بالتزامن مع معرفة حقوقهم الرقمية والدفاع عنها إلى جانب مناصرتها.

وقالت عندليب عدوان مديرة مركز الاعلام المجتمعي إن: “التدريب يسعى الى تعزيز جهود محو الأمية الرقمية بين الشابات الاعلاميات في قطاع غزة وتمكينهن بالمعرفة والوعي حول حقوقهن الرقمية وحماية الخصوصية وضمان الأمن الشخصي وأهميته في حياتهن العملية”.

وأضافت إن:” التدريب سوف يضيف الى المشاركات العديد من المهارات والخبرات المتعلق في بالأمان والحقوق الرقمية وسيمكنهن من التعبير عن أنفسهن بحرية ومناصرة حقوقهن بشكل آمن، وسيتبعه قيام هؤلاء المشاركات بنقل المعرفة والمهارات المكتسبة لفئات جديدة من الشابات القاطنات في المناطق المهمشة عبر ورشات عمل للتوعية ستعقد بالتعاون مع المؤسسات القاعدية في تلك المناطق. وأضافت عدوان حول المشروع وأنشطته: ” سيكون من ضمن أنشطة المشروع الذي سيستمر عاما كاملا، دليلا ارشاديا حول الأمن الرقمي ويرافقه فيلما توثيقيا تعليميا حول ذات الموضوع، يجري انتاجهما حاليا بالتزامن مع انعقاد هذه الدورة.” وبدوره أوضح المدرب سلطان ناصر جحا أن التدريب سيزود المشاركات بالمعرفة القانونية السارية في قطاع غزة، والخاصة بالانتهاكات للحقوق الرقمية التي قد يتعرضن لها وآليات الدفاع والإجراءات الواجب اتباعها لحماية حقوقهن الرقمية، إلى جانب تعريف المشاركات بمفهوم الخصوصية الرقمية وأهميتها، والفرق بينها وبين الأمن المعلوماتي.

وأشار إلى أن التدريب سيمكن المشاركات من معرفة أنواع الجرائم الإلكترونية وكيفية حماية أنفسهن من الوقوع كضحايا لتلك الجرائم، إضافة إلى حماية أنفسهن وخصوصيتهن عبر الإنترنت. ولفت المدرب إلى أن التدريب سيمكن المشاركات من تأمين حاسباتهن الشخصية على مواقع وتطبيقات التواصل الاجتماعي.

والجدير بالذكر أن التدريب بدأ بعرض تثقيفي حول أهمية الوقاية والتباعد الاجتماعي والإجراءات الواجب اتباعها لتجنب وباء فيروس كورونا والاصابة به، من خلال عرض موجز قدمه الحكيم آمين عبد القادر من جمعية الهلال الأحمر لقطاع غزة.

ويذكر أن مركز الإعلام المجتمع هو مؤسسة أهلية تعمل في قطاع غزة ويسعى لتطوير دور الإعلام في تناوله للقضايا المجتمعية، وتعزيز قيم الديمقراطية والمساواة وثقافة حقوق الإنسان، مع التركيز على قضايا المرأة والشباب وتسليط الضوء عليها بشتى الوسائل الاعلامية وضمن النهج القائم على حقوق الإنسان.

 

 

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*